اكتساح جورجيا يعيد لإسبانيا ذكريات يورو 2012

دوت الخليج 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث تفاصيل خبر اكتساح جورجيا يعيد لإسبانيا ذكريات يورو 2012 في المقال التالي

أحمد جودة - القاهرة - بعد مرور 12 عاما منذ انتصار إسبانيا على فرنسا في ربع نهائي بطولة الأمم الأوروبية (يورو 2012) بهدفي تشابي ألونسو، نجح "الماتادور" في التأهل لدور الثمانية بالنسخة التي تستضيفها ألمانيا هذا العام على حساب جورجيا (4-1) في دور الـ16 في الوقت الأصلي للمباراة، ودون اللجوء لشوطين إضافيين.

اكتساح جورجيا يعيد لإسبانيا ذكريات يورو 2012

ونجح الإسبان في قلب تأخرهم مبكرا بمساعدة النيران الصديقة بهدف المدافع روبن لي نورمان، إلى انتصار عريض بنتيجة (4-1) بأهداف رودري وفابيان رويز ونيكو ويليامز وداني أولمو.

وتعد هذه هي المرة الأولى التي يمر فيها منتخب "لا روخا" من دور إقصائي في بطولة كبيرة دون اللجوء لأشواط إضافية، منذ فوزه على فرنسا في 23 يونيو/حزيران 2012 بثنائية النجم السابق تشابي ألونسو في دور الثمانية بالبطولة التي توج بها للمرة الأخيرة في ذاك العام.

وفي مونديال 2014 بالبرازيل، لم يتأهل منتخب إسبانيا حتى للدور الثاني، واكتفى بوداع البطولة من دور المجموعات.

وبعدها بعامين، ودع الإسبان بطولة أمم أوروبا في فرنسا من ثمن النهائي بالخسارة بثنائية نظيفة أمام إيطاليا، وهو الأمر الذي تكرر في مونديال روسيا 2018، عندما ودع "بشكل مفاجئ" على يد صاحب الأرض بركلات الترجيح، بعد نهاية الشوطين والإضافيين بالتعادل (1-1).

أما في النسخة الماضية من اليورو، التي لعبت في 2021 بسبب تفشي جائحة كورونا، احتاجت كتيبة المدرب لويس إنريكي آنذاك لركلات الترجيح في الأدوار الإقصائية الثلاث التي مر بها، أولا في دور الـ16 أمام كرواتيا، ثم سويسرا في ربع النهائي، قبل أن تتوقف مسيرته أمام إيطاليا، التي أكملت مسيرتها نحو اللقب، في نصف النهائي.

وكانت المرة الأخيرة التي ودع فيها منتخب إسبانيا من دور إقصائي بعد التمديد لشوطين إضافيين، في مونديال 2022 بقطر، وكان في دور الـ16 عندما ودع أمام المغرب بركلات الترجيح في مفاجأة من العيار الثقيل.
 

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق