وزيرة التعاون الدولي تعقد لقاءات ثنائية مُتعددة خلال فعاليات مؤتمر الاستثمار المصري الأوروبي

التعمير 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

• «المشاط» تلتقي نائب رئيس بنك الاستثمار الأوروبي والرئيس العالمي لإدارة الخدمات الاستشارية السيادية بشركة ألفاريز آند مارسال ونائب الأمين العام لمنظمة التعاون الاقتصادي والتنمية

• بنك الاستثمار الأوروبي يشيد بجهود وزارة التعاون الدولي في تمكين القطاع الخاص بالتعاون مع المؤسسات الدولية والإصلاحات الهيكلية التي تنفذها الحكومة

• مناقشات لتعزيز التعاون الإنمائي الفعال ودفع جهود تبادل الخبرات مع منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية

خلال فعاليات مؤتمر الاستثمار المصري الأوروبي، عقدت الدكتورة رانيا المشاط، وزيرة التعاون الدولي، عددًا من اللقاءات الثنائية مع مسئولي المؤسسات الدولية وشركاء التنمية، في ضوء الجهود التي تقوم بها الوزارة لتعزيز الشراكات مع المجتمع الدولي وتعزيز رؤية الدولة والترويج للإصلاحات الهيكلية لتمكين القطاع الخاص.

والتقت الدكتورة رانيا المشاط، وزيرة التعاون الدولي، السيدة/ جيلسومينا فيجيلوتي، نائب رئيس بنك الاستثمار الأوروبي، حيث بحث الجانبان محاور التعاون المشترك في إطار الشراكة الاستراتيجية بين جمهورية مصر العربية، والمفوضية الأوروبية، والتوجه نحو زيادة الاستثمارات في القطاعات ذات الأولوية التي تُشكل اهتمامًا مشتركًا من الجانبين.

وناقش الجانبان التعاون المشترك في تمكين القطاع الخاص، حيث أكدت وزيرة التعاون الدولي، الدور الحيوي الذي يقوم به بنك الاستثمار الأوروبي في تمكين ودعم القطاع الخاص من خلال التمويلات التنموية الميسرة، والدعم الفني، واستثمارات الأسهم. كما بحث الجانبان التعاون في مجال النقل والطاقة في إطار برنامج “نُوفّي ونوفي+”، وقطاع الصحة، ومجال معالجة المياه.

من جانبها أشادت نائب رئيس بنك الاستثمار الأوروبي بالجهود المشتركة مع وزارة التعاون الدولي، والأطراف ذات الصلة في مصر، لدعم وتمكين القطاع الخاص وتمويل المشروعات التنموية، حيث تم خلال مؤتمر الاستثمار توقيع اتفاقيتي مشروع الصناعات الخضراء المستدامة، وتمويل لشركة SPE كابيتال.

ولفتت إلى الإجراءات التي اتخذتها الدولة لتعزيز الإصلاحات الاقتصادية والهيكلية والتي تعزز استقرار الاقتصاد الكلي وتبحث برسائل طمأنينة حول مستقبل الاقتصاد المصري، مؤكدة التزام البنك بالتعاون مع مصر خلال الفترة المقبلة لتوسيع نطاق الاستثمارات في إطار المشروعات والقطاعات ذات الاهتمام المشترك خاصة الطاقة في إطار توجه المفوضية الأوروبية لتوسيع مظلة التعاون مع مصر في هذا المجال.

وعقدت وزيرة التعاون الدولي، اجتماعًا مع السيدة/ ماري بيث جودمان، نائب الأمين العام لمنظمة التعاون الاقتصادي والتنمية OECD، حيث تم خلال اللقاء مناقشة مجالات التعاون المشترك، وتعزيز العمل المشترك مع المنظمة من خلال برامجها المختلفة لتبادل المعرفة والخبرات التنموية مع الدول المختلفة، كما تطرق إلى الجهود التي تقوم بها الوزارة في تعزيز التعاون جنوب جنوب والتعاون الثلاثي والاستفادة من الخبرات والتجارب التنموية في مصر، فضلًا عن تعزيز العمل المناخي من خلال المنصة الوطنية لبرنامج “نُوَفّي” محور الارتباط بين مشروعات المياه والغذاء والطاقة، وإطلاق دليل شرم الشيخ للتمويل العادل.

من جانب آخر التقت الدكتورة رانيا المشاط، وزيرة التعاون الدولي، السيد/ رضا باقر، الرئيس العالمي لإدارة الخدمات الاستشارية السيادية شركة ألفاريز آند مارسال، بحضور السيد/ عبد الله الإبياري، المدير الإداري لإدارة الخدمات الاستثمارية السيادية، التي تقدم الخدمات الاستشارية للمستثمرين حول العالم وتتواجد في 39 دولة حول العالم، حيث أشاد السيد باقر بانعقاد مؤتمر الاستثمار المصري الأوروبي، مؤكدة على أهمية الرسائل التي تم الإعلان عنها خلال المؤتمر والتي تعكس الشراكة القوية بين مصر والاتحاد الأوروبي والفرص الاستثمارية الكبيرة المتاحة في مصر. وتم التطرق خلال اللقاء إلى ما تقدمه الشركة من خدمات في الأسواق الدولية المختلفة واستطلاع فرص التعاون الممكنة في ضوء الجهود التي تقوم بها الوزارة بتشجيع مناخ الاستثمار من خلال تعزيز الشراكات مع القطاع الخاص وشركاء التنمية والمنظمات الدولية في مصر.

كما حرصت وزيرة التعاون الدولي، على استعراض الإصلاحات الهيكلية التي تقوم بها الدولة المصرية والدور الذي يقوم به شركاء التنمية لدعم تلك الإصلاحات من خلال برامج دعم الموازنة وتمويل سياسات التنمية بما يعزز تنافسية الاقتصاد المصري.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق