«الأهلى المصرى» يوقع بروتوكول تعاون مع جامعة عين شمس

الوفد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

وقع البنك الأهلى المصرى بروتوكول تعاون مع جامعة عين شمس يتضمن حزمة متنوعة من المنتجات والخدمات المصرفية، واهمها اصدار البطاقة الموحدة «ميزة مسبقة الدفع» لطلبة الجامعة وتقديم الخدمات غير المالية لطلبة الجامعة، وهو ما يأتى توافقا مع استراتيجية البنك وتوجهات البنك المركزى المصرى نحو التوسع فى تطبيق الشمول المالى والتحول الرقمى من خلال دمج شريحة الشباب بالمنظومة المصرفية. 

حضر التوقيع يحيى أبوالفتوح نائب رئيس مجلس إدارة البنك الأهلى المصرى، والدكتور محمد ضياء زين العابدين رئيس جامعة عين شمس، وكريم سوس الرئيس التنفيذى للتجزئة المصرفية والفروع بالبنك الأهلى المصرى والدكتورة غادة فاروق نائب رئيس الجامعة، والدكتورة نيفين عاصم رئيس قطاع الابتكار والتدريب بجامعة عين شمس، وخالد بسيونى مدير عام الشمول المالى بالبنك المركزى المصرى، وهالة حلمى رئيس المنتجات والشمول المالى بالبنك الأهلى المصرى، وفرق العمل المختصة بالبنك والجامعة.

 أكد يحيى أبو الفتوح حرص البنك الأهلى المصرى على توفير المنتجات والخدمات المصرفية لكافة فئات العملاء الحاليين والمرتقبين، بما يسهم فى تلبية احتياجاتهم خاصة من الشباب، حيث يشمل التعاون مع الجامعة تقديم الخدمات غير المالية التابعة لمبادرة رواد النيل بداء من تقييم فكرة المشروع مرورا بكافة مراحل المشروع ووصولا إلى مرحلة التمويل، بالإضافة إلى رفع كفاءة ذوى الإعاقة من الطلبة فى مجالات التدريب والتطوير، مشيرا إلى أن إصدار بطاقة «ميزة مسبقة الدفع» لطلاب الجامعات يعزز تحقيق خطة البنك فى التوسع فى ميكنة المدفوعات والمتحصلات بشكل عام، بما يتماشى مع خطط وتوجهات البنك المركزى المصرى فى التحول الرقمى والتحول إلى مجتمع أقل اعتمادا على النقد وتدعيم الشمول المالى، وذلك من خلال استقطاب شرائح جديدة من الطلاب من الشباب من غير المتعاملين مع القطاع المصرفى.

 وأعرب الدكتور محمد ضياء عن اعتزازه بالتعاون مع البنك الأهلى المصرى، مشيدا بالتوجه الإيجابى والرائد للبنك فى دعم الجامعات بشكل عام بالمنتجات والخدمات المصرفية، إضافة إلى الخدمات غير المالية، لما لها من تأثير إيجابى على المنظومة التعليمية، والتى يسفر عنها تسهيل عمليات السداد الالكترونى وتوفير كافة سبل الراحة للطلبة، مضيفا انه خلال المرحلة الأولى من اصدار البطاقة الموحدة قد تم تفعيل المنظومة على طلاب كليات (الآداب / حاسبات / حقوق / اثار / اعلام) فى الحرم الجامعى الرئيسى وطباعة 20 ألف بطاقة حتى الآن وجارٍ التوسع فى الإصدارات وتنشيط البطاقات، كما تم من جانب الجامعة تكليف فريق عمل بكل كلية للعمل على هذه المنظومة، وتوفير فريق عمل اخر لتصوير الطلبة بهذه الكليات تمهيدا لطباعة البطاقات كونها بديلا عن بطاقة الهوية الجامعية. 

 ومن جانبه أضاف كريم سوس أنه تم إطلاق عدد من الشراكات الناجحة بمختلف القطاعات، حيث تعد جامعة عين شمس أحدث تلك الشراكات، كونها واحدة من أكبر الجامعات المصرية والتى تضم الآلاف من الطلبة، مؤكدا حرص البنك الأهلى المصرى على التيسير على الطلاب فى معاملاتهم المالية، مشيرا إلى التنسيق مع البنك المركزى المصرى بشأن اعتماد الجامعة كمقدم خدمة للبطاقة الموحدة «ميزة مسبقة الدفع» عملا على تسهيل إجراءات إصدار البطاقة للطلبة واستيفاء طلبات الإصدار من خلال الجامعة مباشرة دون الحاجة للتوجه لأى من فروع البنك، إضافة إلى تنظيم ندوات تثقيفية للطلبة عن طريق الفرق المتخصصة بالبنك لزيادة وعيهم بالشمول المالى بشكل دورى، والترويج لخدمات قطاع الابتكار والتدريب للشركات المتعاملة مع البنك الأهلى المصرى وتقديم عروض خاصة لهم.

وأوضحت الدكتورة غادة فاروق أنه قد تم إجراء التجارب الفعلية بنجاح على استخدام الطلاب لهذه البطاقات فى كافة المدفوعات الالكترونية، وأيضا فى منظومة البوابات الالكترونية بالحرم الجامعى الرئيسى، بالتنسيق مع الشركة الموردة لهذه المنظومة. 

 كما أكدت دكتورة نيفين عاصم رئيس قطاع الابتكار والتدريب بالجامعة، أهمية البروتوكول الموقع مع البنك الأهلى المصرى لتحقيق أقصى استفادة ممكنة لطلاب الجامعة بجانب إتاحة الفرصة لعدد كبير من طلاب الجامعة للتدريب بالبنك لزيادة وعيهم بالشمول المالى وتنفيذ برنامج مشترك لتأهيل الطلبة لسوق العمل المصرفى واتاحة فرص التدريب الصيفى والتعيين لطلبة جامعة عين شمس بمن فيهم طلبة ذوى الهمم مع تقديم البرامج التدريبية الخاصة بالعاملين بالبنك. 

 وأوضحت هالة حلمى أن البطاقة الموحدة «بطاقة ميزة» تعد بديلا لبطاقة الهوية الجامعية للطالب حيث يتم طباعة البطاقة متضمنة بيانات الطالب الجامعية وصورته الشخصية بالإضافة إلى إمكانية استخدامها فى العديد من الخدمات، منها إتاحة الدخول للجامعة من خلال البوابات الالكترونية، وكذا عمليات السحب والإيداع والمشتريات من ماكينات POS والتسوق الآمن عبر الانترنت، واستقبال كافة الحوالات الداخلية والخارجية، موضحة انه سيتم إتاحة تقسيط البرامج التدريبية الخاصة بقطاع الابتكار والتدريب بالجامعة لعملائها باستخدام بطاقات ائتمان البنك الأهلى المصرى، مشيرة إلى أن البنك لم يغفل عملاءه من ذوى الهمم والعمل على رفع كفاءة الأشخاص ذوى الإعاقة من الطلبة فى مجالات التدريب والتطوير لدمجهم للمجتمع وتوفير لهم كافة سبل الراحة.

إخلاء مسؤولية إن موقع جريدة الجوف يعمل بطريقة آلية دون تدخل بشري،ولذلك فإن جميع المقالات والاخبار والتعليقات المنشوره في الموقع مسؤولية أصحابها وإداره الموقع لا تتحمل أي مسؤولية أدبية او قانونية عن محتوى الموقع.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق