غلق المحلات الساعة 10 مساء بين مؤيد ومعارض.. خطة الحكومة لترشيد الكهرباء

تحيا مصر 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

قرارات جديدة اتخذتها الحكومة برئاسة الدكتور مصطفى مدبولي بشأن ترشيد الكهرباء لمحاولة السيطرة على أزمة انقطاع الكهرباء التي بدأت بعد زيادة الاستهلاك مع دخول فصل الصيف وزيادة درجات الحرارة التي ارتفعت بشكل كبير هذه الأيام، في ظاهرة جديدة تضرب العديد من البلدان، وأسبابها تغير المناخ، مما دفع الحكومة إلى اتخاذ قرارات حاسمة للسيطرة على ذلك وسوف يتم تطبيقها بدء من اليوم 1 يوليو حتى 26 سبتمبر.

ومن خلال ذلك التقرير يرصد تحيا مصر قرارات الحكومة بشأن ذلك.

التوقيتات الجديدة لفتح وغلق المولات والمحال التجارية على مستوي الجمهورية

فكشفت وزارة التنمية المحلية، عن موافقة الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء على ما انتهت إليه اللجنة العليا لتراخيص المحال العامة على أن تكون التوقيتات الجديدة لفتح وغلق المولات والمحال التجارية على مستوي الجمهورية.

وكشفت الوزارة فى بيان لها أن التوقيتات الجديدة على النحو التالي:

أولاً : تكون مواعيد فتح المحال التجارية يومياً خلال الفترة من أول يوليو عام 2024م وحتى نهاية يوم الخميس الأخير من شهر سبتمبر عام 2024، الساعة السابعة صباحاً على أن يتم الغلق في تمام الساعة العاشرة مساءً ، ويتم زيادة التوقيت يومي الخميس والجمعة وفي أيام الإجازات والأعياد الرسمية لتغلق الساعة الحادية عشر مساءً وبذلك يكون التخفيض ساعة واحدة فقط عن المواعيد الصيفية المعمول بها.

ثانياً : تكون مواعيد فتح المولات التجارية يومياً خلال الفترة المشار إليها اعتباراً من الساعة العاشرة صباحاً وتغلق الساعة الثانية عشر منتصف الليل، على أن يتم زيادة التوقيت يومي الخميس والجمعة وفي أيام الإجازات والأعياد الرسمية لتغلق الساعة الواحدة صباحاً.

ثالثا: تكون مواعيد فتح المطاعم والكافيهات والبازارات يوميًا خلال الفترة المشار إليها اعتباراً من الساعة السادسة صباحاً، على أن يتم الغلق في تمام الساعة الثانية عشر منتصف الليل مع استمرار خدمات التيك أواي و توصيل الطلبات للمنازل على مدار 24 ساعة بالنسبة للمطاعم و الكافيهات، على أن يتم زيادة التوقيت يومي الخميس و الجمعة و في أيام الإجازات و الأعياد الرسمية لتغلق الساعة الواحدة صباحا .

رابعاً : تكون مواعيد فتح الورش ومحال الأعمال الحرفية يوميًا خلال الفترة المشار إليها كما هو معمول به حالياً في التوقيتات الصيفية اعتباراً من الساعة الثامنة صباحاً، على أن يتم الغلق في تمام الساعة السابعة مساءً، ويستثنى من ذلك الورش الموجودة على الطرق ومحطات الوقود والمرتبطة بالخدمات العاجلة للمواطنين وذلك حفاظاً على توفير الخدمات الهامة لهم .

خامساً : استثناءً من المواعيد الجديدة لغلق المحال التجارية المشار إليها تستثنى محال البقالة والسوبر ماركت والمخازن والأفران، مع مراعاة الأنشطة الليلية لبعض المحال مثل محال بيع الفواكه والخضروات ومحلات الدواجن وأسواق الجملة والصيدليات مراعاة للخدمات الهامة التي تقدم للمواطنين .

متابعة كافة المستجدات الخاصة بتنفيذ المواعيد الجديدة للمحلات والمولات التجارية

وفى السياق ذاته أشار اللواء هشام آمنة وزير التنمية المحلية إلى أن اللجنة العليا لتراخيص المحال العامة ستواصل اجتماعاتها خلال الفترة المقبلة لمتابعة كافة المستجدات الخاصة بتنفيذ المواعيد الجديدة للمحلات والمولات التجارية .

وناشد اللواء هشام آمنة ، أصحاب المحلات والمطاعم والورش والكافيهات والأعمال الحرفية بالالتزام بمواعيد فتح وغلق المحال التجارية ، مشيراً إلى أن هذا القرار يأتي في إطار تنفيذاً توجيهات الدكتور مصطفي مدبولي رئيس مجلس الوزراء باتخاذ الاجراءات اللازمة لترشيد استخدام الكهرباء بما يساهم في تقليل حجم المنتجات البترولية المستوردة في ظل ارتفاع درجات الحرارة وكذا الارتفاع الغير مسبوق في معدلات استهلاك الكهرباء.

الاستثناء لفترة مؤقتة لتحقيق التوازن بين المصلحة العليا للدولة 

وأشار وزير التنمية المحلية رئيس اللجنة العليا إلى أن ذلك القرار قد جاء على سبيل الاستثناء لفترة مؤقتة لتحقيق التوازن بين المصلحة العليا للدولة وتوجيهات دولة رئيس مجلس الوزراء في هذا الشأن ومصلحة المواطنين في ممارسة أنشطتهم التجارية ، كما وجه اللواء هشام آمنة، الأجهزة التنفيذية بالمحافظات بتطبيق المواعيد الجديدة لغلق وفتح المحلات والمطاعم والمولات التجارية بالتنسيق مع الجهات ذات الصلة بالمحافظات.

تأثيرات اقتصادية سلبية

يعبر أصحاب المحلات عن قلقهم من أن هذا القرار قد يؤدي إلى انخفاض حركة التسوق في المساء، وهو الوقت الذي يفضله الكثير من الناس للتسوق بعد انتهاء أعمالهم.

تأثير قرار غلق المحلات على العمالة والسياحة

يخشى أصحاب المحلات من أن هذا القرار سيؤدي إلى تسريح العمالة، حيث تعتمد بعض المحلات على العمل بنظام الورديات لتلبية الطلبات في فترات المساء.

من جهة أخرى، يؤكد البعض أن هذا القرار قد يؤثر سلبًا على السياحة، حيث يعتبر التسوق في المساء جزءًا من تجربة السائحين. 

وتتضمن عقوبة مخالفة مواعيد عمل المحلات ما يلي:

1- في حالة المخالفة لمواعيد الغلق والفتح اليومية، يتم إنذار المسؤول كتابة.
2- إذا انقضت مدة 15 يومًا دون تلافي أسباب المخالفة، يصدر المركز المختص قرارًا بالغلق لمدة لا تقل عن شهر.
3- لا يُسمح للمحل المخالف بمزاولة النشاط مرة أخرى إلا بصدور قرار من مركز التخصيص بالفتح مرة أخرى.

عقوبة عدم الالتزام بالمواعيد الجديدة لغلق المحلات التجارية

تصمن قانون المحال العامة على غلق المحل التجاري إداريا في حالة ارتكاب أفعال مخلة بالنظام العام أو الآداب العامة، مخالفة شروط السلامة والصحة المهنية والحماية المدنية، إذا أصبح المحل يمثل خطرًا داهما على الصحة العامة أو الأمن العام أو على سلامة رواده.

وبالنسبة للعقوبات المقررة لمخالفة هذا القانون - فقد نصت المادة 30 من قانون المحال العامة رقم 154 لسنة 2019 يُعاقب كل من قام بتشغيل محل دون ترخيص بغرامة لا تقل عن 20 ألف جنيه ولا تتجاوز 50 ألف جنيه، وفى حالة العود تكون العقوبة الحبس مدة لا تقل عن 6 أشهر ولا تتجاوز سنة، فضلًا عن غلق المحل على نفقة المخالف، كما يُعاقب بذات العقوبة كل من قام بتشغيل محل عام خاضع لأحكام هذا القانون دون إخطار مُسبق للمركز المختص أو إذا تضمن نموذج الإخطار بيانات غير صحيحة، والذي أتاح غلق المحال المخالفة مدد معينة أو سحب تراخيصها أو إزالة النشاط نهائي مدى الحياة ودفع 20 ألف جنيه في حالة مخالفة مواعيد وضوابط القانون. 

فرض عقوبات تبدأ بغرامة من 300 جنيه لـ4 آلاف جنيه

كما نص قانون الطوارئ على فرض عقوبات تبدأ بغرامة من 300 جنيه لـ4 آلاف جنيه وتصل إلى الحبس والأشغال الشاقة لمخالفي القرارات وتجاوز الميعاد المحدد، وفرض غرامة 4 آلاف جنيه على غير الملتزمين وفقا لقرار الحكومة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق