عاجل.. الحبس والغرامة لـ المتهمين بالتعدي على «بيسو» خلال حفل مريم الحراكي

تحيا مصر 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

تفاصيل جديدة في حادث حفل مريم الحراكي حيث قضت محكمة جنح التجمع بحكمها على المتهمين بالتعدي على البلوجر حسن بيسو خلال الحفل، ويرصد موقع تحيا مصر التفاصيل الكاملة.

تفاصيل الحكم في قضية حفل عيد ميلاد مريم الحراكي

حيث عاقبت محكمة جنح التجمع المتهمين بالتعدي على البلوجر حسن بيسو، في حفل عيد ميلاد مريم الحراكي بالحبس 6 أشهر للمتهم الأول وغرامة 500 جنيه وكفالة 10 آلاف جنيه، والمتهم الثاني بالحبس عامين وغرامة 500 جنيه وكفالة 20 ألف جنيه وانقضاء الدعوى الجنائية للثالث بالتصالح.

وكان محامي المتهم الثالث، في واقعة التعدي على البلوجر حسن بيسو  أكد على انه تم التصالح بين الطرفين، وجاري استكمال إجراءات التصالح مع موكله، وانتظار حكم المحكمة، وأنه سوف يطالب باخلاء سبيل موكله، لأنه تم ضبطه دون إذن من النيابة العامة.

تفاصيل التحقيقات في واقعة حفل مريم الحراكي

تسلمت  نيابة القاهرة الجديدة تحريات المباحث حول واقعة التعدي على البلوجر حسن بيسو أثناء حضور حفل صديقته البلوجر مريم الحركي بالتجمع، كما استمعت لأقوال شهود العيان على الواقعة التي نتج عنها إصابة البلوجر حسن بيسو.

وقال البلوجر حسن بيسو في تحقيقات النيابة العامة التي أجرتها عن حفل عيد ميلاد البلوجر الشهيرة مريم الحراكي، إنه أثناء حضوره حفل صديقته البلوجر  الشهيرةمريم الحراكي بالتجمع تعدى عليه مجموعة من الشباب بالضرب والتعدي عليه بقوة.

تفاصيل حادث حفل عيد ميلاد مريم الحراكي

وأضاف البلوجر حسن بيسو، في التحقيقات، أنه أثناء المشاجرة أخرج شخص آلة حادة وقام بضربه في يده مما أدى إلى إصابته بإصابة خطيرة نقل على إثرها إلى المستشفى لتلقي العلاج اللازم.

وقررت نيابة القاهرة الجديدة صرف البلوجر حسن بيسو من سرايا النيابة بعد سماع أقواله في واقعة العيد ميلاد الخاص بـ البلوجر مريم الحراكي، والتي قرر خلالها أنه ذهب بناء على دعوة منها وكان الحفل بديكور شعبي وملابس شعبية وحدثت مشاجرة داخل الحفل.

تلقت الأجهزة الأمنية بالقاهرة بلاغا بنشوب مشادة كبيرة داخل حفل بفيلا خاصة بالبلوجر مريم الحراكي وتعدي على العديد من اصدقائها، وغصابة بلوجر يدعى حسن بيسو بإصابات وجروح خطيرة في مختلف أنحاء جسده بسبب المشاجرة التي نشبت في الحفل.

ورغم أن الحفلة أقيمت في فيلا فخمة، إلا أن الحراكي اختارت الظهور بفستان زفاف أبيض وإكسسوارات لا تليق بالمناسبة، مما دفع الكثيرين إلى التعبير عن استيائهم من هذا الاستخدام الاستفزازي للثقافة الشعبية، إلا أن الحفل تحول إلى مشاجرة شوارع.

وبعد ما حدث في الحفل قامت مريم الحراكي بإغلاق حساباتها على جميع منصات التواصل الاجتماعي، بما في ذلك تيك توك وإنستجرام، لكن للأسف، تمتلك الصور والفيديوهات التي نشرتها مازالت تتداول بشكل واسع بين المتابعين.

 

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق